اليرموك تشارك في المؤتمر الدولي للبحوث في الجامعة الأمريكية في الإمارات

dubi1

شارك كل من الدكتور محمد بني سلامة من قسم العلوم السياسة، والدكتورة ناهدة مخادمة مديرة دائرة العلاقات العامة والإعلام بالجامعة،  في المؤتمر الدولي للبحوث في الجامعة الأمريكية في الإمارات: الأعمال الريادية والابتكار الاجتماعي، والذي عقد مؤخراً في إمارة دبي، واستمر يومين.
وترأس بني سلامة جلسة علمية بعنوان "التقنيات الذكية والابتكار"، قدم خلالها ورقة بحثية بعنوان "الهجرة من دول الربيع العربي إلى أوروبا: الأسباب والنتائج"، تناول فيها موضوع الهجرة ودوافعها السياسية، والاقتصادية، والاجتماعية، والآثار المترتبة عليها، لاسيما في دول الربيع العربي ليبيا، وسوريا، واليمن، والتي شهدت أدت إلى هجرة وتشريد الملايين من المواطنين.

وأوضح بني سلامة في ورقته أثار الهجرة على اللاجئين الذين يعانون أوضاع صعبة نتيجة تشريدهم من بلادهم من جهة، وعلى الدول الأوروبية من النواحي الاقتصادية، والسياسية، والأمنية، والثقافية، والاجتماعية من جهة أخرى، مؤكداً على ضرورة التخفيف من الآثار السلبية للهجرة سواء للدول التي تشهد النزاعات، أو الدول المستقبلة للاجئين.

كما ترأست المخادمة جلسة علمية بعنوان "الإعلام للمدن الذكية" ناقش خلالها الباحثون أوراقاً بحثية عن دور الإعلام في تطوير المدن وصد الأزمات.

وقدمت المخادمة خلال المؤتمر ورقة بحثية بعنوان "تغطية المدونين المدنيين والصحفيين المصريين للأزمات: دراسة مقارنة"، ناقشت فيها أهمية المدونات الإخبارية في تغطية أزمات الكوارث الطبيعية، والهجوم الإرهابي، والاضطرابات المدنية، ومقارنة تغطيتها من قِبل نوعين من المدونين الصحفيين والمدونين المواطنين،

وأوضحت المخادمة أن الدراسة التي أجرتها بينت أن المدونين المدنيين يغطون الاضطرابات المدنية، والكوارث الطبيعية بشكل أكبر من الهجوم الارهابي الذي يتطلب استخدام مصادر رسمية ومتنوعة يكتسبها الصحفي خلال عمله في الصحافة، لافتة إلى أن المدون المدني يلجأ لاستخدام وسائط إعلامية متعددة كالصور والفيديوهات التي تسهل عليه عملية نشر المعلومة بدلاً من الكتابة التي يجيدها المدون الصحفي بشكل أكبر.

 وأكدت المخادمة أن الخبرة في العمل الصحفي لها دور كبير في الاختلافات بين المدونين المدنين والمدونين الصحفيين، الأمر الذي يحتم على الحكومات ووكالات العلاقات العامة المختصة بالازمات مراقبة المدونات خلال الأزمات لتوخي تضخيم الأزمات.

ويذكر أن افتتاح المؤتمر حظي برعاية وزير الاقتصاد الإماراتي سلطان بن سعيد المنصوري، بحضور رئيس الجامعة الأمريكية في الإمارات الدكتور المثنى عبد الرزاق، وعدد من المشاركين من الدول العربية والأجنبية.

dubai2

عقد فعاليات " شبابنا: يدا بيد لصحة أفضل" 

shababna1

رعى الأستاذ الدكتور أحمد الشياب عميد شؤون الطلبة في الجامعة افتتاح فعاليات "شبابنا: يدا بيد لصحة أفضل" التي نظمتها العمادة وإتحاد طلبة الجامعة بالتعاون مع كلية التمريض بجامعة العلوم والتكنولوجيا، والمركز الإقليمي لإنعاش القلب والتنفس، ومديرية الدفاع المدني، ومديرية الأمن العام، واستمرت يوما واحدا.

وتهدف الفعاليات إلى نشر الوعي الصحي بين طلبة الجامعات وتعريفهم بمجموعة من الإسعافات الأولية الواجب إجراؤها لإنقاذ المصابين في الحالات الطارئة والخطرة والحيلولة دون تفاقم إصابتهم حتى وصول الإسعاف المتخصص، كحالات توقف القلب وكيفية إنعاشه، وصعوبة التنفس، والتشنج، والغصة، وحالات الكسور التي غالبا ما تصيب اللاعبين في الملاعب، إضافة للتوعية بخطورة المخدرات بكافة أنواعها وسبل مكافحتها، إلى جانب التوعية بالسلامة المرورية واتباع القوانين والتعليمات الناظمة للسلامة على الطريق.

واطلع الدكتور الشياب بحضور العميد محمد العواودة مدير دفاع مدني محافظة إربد، والأستاذة الدكتورة هدى غرايبه عميد كلية التمريض في جامعة العلوم والتكنولوجيا، وممثلين عن قسم  التحقيق المروري، ومكافحة المخدرات في مديرية شرطة محافظة إربد، على المحطات التوعوية المتعددة التي تضمنتها الفعاليات.

وأشاد الشياب بأهمية إقامة هذه الفعاليات لما تضمنته من تدريب نظري وعملي للطلبة على كيفية إنقاذ حياة المصابين بسرعة، وتقديم الإسعافات الأولية اللازمة لإنقاذ حياة المرضى، مؤكدا أن اليرموك ومن خلال عمادة شؤون الطلبة تدعم كافة الأنشطة والفعاليات الهادفة لتوعية الطلبة بأهمية الحفاظ على حياتهم وحياة الأخرين والتصرف بحكمة في مواجهة الحالات المرضية  الطارئة.

بدورها شكرت غرايبة جامعة اليرموك على إتاحة المجال لكلية التمريض في جامعة العلوم والتكنولوجيا للمشاركة في هذه الفعالية والمساهمة في نشر التوعية والتثقيف بالاسعافات الأولية اللازمة لإنقاذ المرضى، كإجراء التنفس الصناعي للبالغين والأطفال، ومعالجة الكسور وكذلك توعية الطلبة بالتغذية السليمة وأهمية الحفاظ على الوزن ومحاربة السمنة، ومكافحة المخدرات ومنع انتشارها.

وشارك في تنفيذ الفعاليات مجموعة من طلبة الدراسات العليا في كلية التمريض بجامعة العلوم والتكنولوجيا، إلى جانب مجموعة من ممثلي جهاز الدفاع المدني ومديرية الأمن العام.

وحضر الفعاليات نائبا عميد شؤون الطلبة وعدد من المسؤولين في الجامعة وحشد من طلبة الجامعة.

 

افتتاح معرض للفن التشكيلي باليرموك

 fnaaaan

افتتح نائب رئيس جامعة اليرموك للشؤون الأكاديمية الأستاذ الدكتور زياد السعد معرضا فنيا للفنان التشكيلي الأردني خالد الرباع، وذلك في قاعة الكرامة بعمادة شؤون الطلبة بالجامعة.

وأشاد السعد خلال تجواله بالمعرض بالمستوى الفني المتميز للوحات الفنية المعروضة التي تنمُ عن حس فني عال، وقدرة الفنان على تجسيد مختلف الشخصيات في لوحاته الفنية بأسلوب الفني راقي.

وأكد السعد دعم الجامعة لمختلف الطاقات والإبداعات الفنية لدى أبناء المجتمع المحلي، الأمر الذي من شانه إثراء الحركة الفنية الأردنية في مختلف ميادينها لتأخذ مكانتها المرموقة بين مختلف الدول العربية.

بدوره ثمّن الرباع التعاون الفاعل من جامعة اليرموك ممثلة بعمادة شؤون الطلبة من خلال دعمها للأنشطة المتعلقة بالحركة الثقافية والفنية الأردنية، وقدم شرحا تفصيليا عن اللوحات الفنية المعروضة والتي جسدت شخصيات سياسية وثقافية وأكاديمية محلية وعربية، وأخرى جسدت المناظر الطبيعية، لافتا إلى  أنه استخدم خبرته الواسعة في تعامله مع مختلف أنواع الألوان كالزيتية والباستيل.

وحضر افتتاح المعرض عميدا شؤون الطلبة الاستاذ الدكتور أحمد الشياب، وكلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية الاستاذ الدكتور خالد الغرايبة، وعدد من المسؤولين في الجامعة.