جلالة الملك يكرم الدكتور الكفافي

DOCCj yXUAAsUXC

 

كرم جلالة الملك عبدالله الثاني الأستاذ الدكتور زيدان كفافي من كلية الآثار والأنثروبولوجيا في الجامعة، لإجرائه أبحاثاً حول العصر الحجري الحديث، وذلك خلال حفل تكريم مجموعة من "نجوم العلوم" الأردنيين ممن تميزوا في مختلف حقول العلم وتطبيقاته وسخروا علمهم ومعارفهم لخدمة الإنسانية، وتقديراً لدورهم في إثراء الحقول العلمية بالأبحاث والانجازات الطبية والهندسية والفيزيائية والتكنولوجية.

وسلم جلالته المكرمين من العلماء الأردنيين الذين يمثلون عمداء كليات ومدراء دوائر علمية في أهم الجامعات والمعاهد على مستوى العالم جوائز تقديرية، وذلك خلال فعاليات فعاليات أعمال المنتدى العالمي للعلوم 2017، والتي انطلقت في مركز الملك الحسين بن طلال للمؤتمرات بمنطقة البحر الميت تحت شعار "العلم من أجل السِّلم"، بمشاركة حوالي 3000 من أبرز العلماء والقادة السياسيين والأكاديميين وصُنّاع القرار والمستثمرين على مستوى العالم، يُمثّلون أكثر من 120 دولة.

ويذكر أن جلالته أعرب في تغريدة عبر تويتر عن فخره باستضافة الأردن للمنتدى العالمي للعلوم الذي يمثل أكبر تجمع للعقول المتميزة، وقال "بالعلم نحقق الاستقرار والنماء لعالمنا ومستقبل أبنائنا".

وقد انعم جلالته على الدكتور كفافي بوسام الملك عبدالله الثاني ابن الحسين للتميز من الدرجة الثانية عام 2016، وذلك تقديراً لجهوده الكبيرة وعطائه المتميز في توثيق تاريخ الأردن القديم، ودوره في تعميق ثقافة المعرفة بآثار الأردن وتاريخه الحضاري.

والدكتور كفافي حاصل على شهادة الدكتوراه من جامعة برلين الحرة في ألمانيا عام 1982، واشرف على العديد من التنقيبات والمواسم والمسوحات الأثرية في مختلف المواقع في  المملكة، وله حوالي ثلاثة عشر إصدار علمي في مجال الآثار، وهو عضو في عدد من الجمعيات العلمية المختصة في الآثار، كما حاز على جائزة الدولة التقديرية في العلوم الاجتماعية بحقل الآثار، ومنح وسام سعفات النخيل من فرنسا.