خلال حفل تكريم طلبة الثانوية العامة

الفاعوري: إنجاز الطالبة الخصاونة يعد مصدر فخر واعتزاز يسجل لليرموك بماء من ذهب

namo2222أشاد رئيس جامعة اليرموك الأستاذ الدكتور رفعت الفاعوري بإنجاز الطالبة ديما الخصاونة من المدرسة النموذجية التي حصلت المركز الأول على المملكة في امتحانات الثانوية العامة بمعدل 98.9، والذي يعد مصدر فخر واعتزاز يسجل بماء من ذهب لجامعة اليرموك بشكل عام، وللمدرسة بشكل خاص.

وقال الفاعوري خلال حفل التكريم طلبة الثانوية العامة في المدرسة النموذجية، إنه يفخر بالمشاركة بمحفل من محافل التميز في جامعة اليرموك التي تولي عملية الإصلاح التربوي والتعليمي، وعملية التطوير في المدرسة النموذجية جُل اهتمامها، لا سيما وأنها كانت على الدوام مركزا للتميز في اليرموك منذ نشأتها، مهنئا الطلبة بانجازهم وتحصيلهم العلمي المتميز في امتحانات الثانوية العامة لهذا العام، حيث بلغت نسبة الطلبة الذي حصلوا على معدل 90 فما فوق 25%.

وثمن الفاعوري الجهود التي بذلها الكادر الإداري والتدريسي، وحرصهم لتأمين البيئة التعليمية السليمة للطلبة، الامر الذي مكنها من تسجيل ارقام قياسية في امتحانات الثانوية العامة سنويا، بالإضافة إلى جهود المدير العام للمدرسة الأستاذ الدكتور عماد الشريفين الذي كان خير مثال على التربوي الحازم والصارم الذي يتمتع بروح أبوية انعكست على أداء زملائه وعلى الطلبة كذلك، كما أشاد بجهود ذوي الطلبة الذين أنشأوا هذه الثلة المتميزة من الطلبة.

بدورها ألقت المعلمة حنان رضوان كلمة باسم الهيئة الإدارية للمدرسة قالت فيها إن المدرسة النموذجية استطاعت وبجهود كادرها التعليمي، وإدارتها الناجحة، وجد واجتهاد طلبتها، أن ترفع اسم اليرموك عاليا لتبقى نجما ساطعا في عنان السماء، وما انجاز الطالبة الخصاونة التي حصدت المركز الأول على المملكة إلا خير دليل على ذلك.

وثمنت رضوان الدعم الذي تلقاه المدرسة من إدارة الجامعة لتتمكن من الحفاظ على البيئة التعليمية والتربوية في المدرسة، وتخريج أجيالا من الطلبة قادرين على صنع النجاح والتميز في حياتهم العلمية والعملية.

بدوره ألقى الدكتور محمد الخصاونة كلمة باسم أولياء الأمور أشاد فيها بجهود معلمي المدرسة الذين يعتبرون الجند المجهولون في هذا الوطن، ولولا جهودهم لما كنا نحتفل اليوم بتكريم هذه الثلة المتميزة من طلبة النموذجية، مهنئا الطلبة بهذا الانجاز، ومشيرا إلى أن علامة الثانوية العامة ما هي الا مقياس واحد من مقاييس النجاح في مدرسة الحياة.

وقال إنه وكونه والد الطالبة الخصاونة الأولى على المملكة إن سر تفوق ابنته يتمثل  في تحديد الهدف، والاستمرارية في السعي وبكل جهد وطاقة لتحقيقه، بالإضافة إلى الجو المدرسي والأسري المناسب لصنع بيئة النجاح التي مكنتها من تحصيل هذا التميز الاكاديمي.

وفي نهاية الحفل الذي حضره نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية الأستاذ الدكتور زياد السعد، وعدد من عمداء الكليات، واعضاء الهيئة التدريسية في الجامعة، وذوي الطلبة، سلم الفاعوري الدروع التكريمية للطلبة المتفوقين.

namo111

klklklklk2

بدء تقديم طلبات الالتحاق ( البرنامج الموازي- البرنامج الدولي ) للفصل الاول 2017-2018     المزيد