الجامعة تشارك في المؤتمر الدولي لإعادة أعمار سوريا

e3mar

شارك مركز دراسات اللاجئين والنازحين والهجرة القسرية في الجامعة العضو في اللجنة التحضيرية للمؤتمر الدولي لإعادة إعمار سوريا ودول الصراع في المنطقة والذي عقد مؤخرا في عمان، في ورشة متخصصة قُدمت فيها 3 مشاريع أعدها المركز تتعلق بواقع اللاجئين على المستوى المحلي والإقليمي.

وقد ترأس الجلسة الأولى في المؤتمر الدكتور فواز أيوب المومني مدير المركز بحضور معالي الدكتور صالح الخرابشة وزير الطاقة والثروة المعدنية، حيث استعرض المومني الجهود البحثية والمشاريع التي يقوم بها المركز على كافة الأصعدة، لافتاً إلى أنه وحسب تقديرات البنك الدولي فقد تسببت الحرب في سوريا بوفاة أكثر من 400 ألف شخص وأجبرت أكثر من نصف السكان على الفرار من ديارهم، وفي السنوات الأربع الأولى بعد اندلاع الصراع، تم فقدان حوالي 538 ألف وظيفة سنوياً، وهناك 6.1 مليون شخص غير منخرطين في الدراسة أو العمل.

وأضاف المومني أن التقديرات تشير إلى أن نحو 27% من مجموع الوحدات السكنية قد دُمرت أو تضررت جزئياً، كما تضرر نحو نصف مجموع المنشآت الطبية جزئياً، فيما دُمِر نحو 16% منها في المنطقة نفسها، مشيراً إلى أن  الخسائر التراكمية في إجمالي الناتج المحلي خلال فترة الصراع قُدرت بنحو 226 مليار دولار.

وأوضح المومني أن تكلفة إعمار سوريا في الربع الأول من عام 2017 ستصل إلى ترليون دولار، الذي يعادل موازنة سوريا السنوية لمدة 50 سنة، ولم تتضح الصورة بشان الدول  أو الجهات التي ستساهم في إعادة الإعمار.

وقدم المشاركون من جامعة اليرموك خلال الجلسة عدة مشاريع بحثية، حيث قدم الأستاذ الدكتور بلال أبو الهدى عميد كلية تكنولوجيا المعلومات والدكتور احمد العرود مشروعاً حول استخدام تكنولوجيا المعلومات في حل المشاكل البيئية في مناطق اللجوء السوري في شمال الأردن، كما قدم الدكتور خلف الطاهات نائب عميد كلية الإعلام مشروعاً حول إذاعة سهل حوران للاجئين السوريين، فيما قدم الدكتور معاوية الخطاطبة من كلية الطب والدكتور رعد الخطيب مشروعاً حول "الدعم النفسي والاجتماعي من خلال المنصات الإلكترونية الذكية".