بالتعاون مع نادي العاملين بالجامعة: المدرسة النموذجية تكرم متفوقيها

namo333

رعى نائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية الأستاذ الدكتور جمال أبو دولة الحفل التكريمي الذي نظمته المدرسة النموذجية بالتعاون مع نادي العاملين بالجامعة للطلبة المتفوقين في مختلف المراحل الأساسية، والإعدادية، والثانوية للعام الدراسي الحالي.

وألقت مديرة المرحلة الأساسية المعلمة هيفاء الحموري كلمة قالت فيها إننا نجتمع اليوم لتكريم الصفوة من المتفوقين والمتفوقات من طلبة المدرسة الذين تميزوا بالجد والمثابرة في حياتهم الدراسية ليحافظوا على سمعة المدرسة العلمية المتميزة، وليرفعوا رؤوس ذويهم عاليا، وليكونوا خير قدوة لزملائهم الطلبة، داعية إياهم أن يوطنوا نجاحهم خدمة لوطننا الحبيب، فهم صناع المستقبل وقادة التغيير.

وأكدت الحموري على أن المدرسة بكادرها الإداري والتربوي تحرص على إعداد طلبتها وتزويدهم بالعلوم والمعارف اللازمة في مختلف المراحل الدراسية، وذلك تجسيداً لرؤى جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين بأن الشباب هم ثروة الأردن الأولى، وسعياً منها نحو التميز والريادة في مسيرتها التعليمية والتربوية.

بدوره ألقى الدكتور خلدون البشايرة كلمة باسم أولياء أمور الطلبة ثمن من خلالها الرعاية والاهتمام الذي توليه إدارة المدرسة ومعلموها لطلبتها خاصة المتفوقين منهم، من خلال تزويدهم بكافة العلوم والمعارف التي تمكنهم من الحصول على تحصيل علمي متميز في نهاية كل عام دراسي، مهنئاً ذوي الطلبة على ما حقق أبنائهم من تفوق يشار إليه بالبنان.

من جانبها ألقت الطالبة سندس حراحشة كلمة باسم الطلبة قالت فيها إن الطلبة المتفوقين قد بذلوا الجهود، ونشدوا الابداع، والتميز للوصول إلى المجد والتفوق، مشيدة بجهود الكادر الإداري والتدريسي الذين كان لهم الفضل الأكبر في إنشاء أجيالا من الطلبة المتميزين، والمبدعين في الجانبين المنهجي، واللامهجي.

وتضمن برنامج الحفل فقرات غنائية، بإشراف المدرس أحمد طبيعة، قدمها الطالبان حمزة اللافي، وعبدالرحمن ياسين.

وفي نهاية الحفل الذي حضره مدير عام المدرسة الأستاذ الدكتور عماد الشريفين، ومديرو المراحل في المدرسة، وذوو الطلبة، وعدد من المعلمين والمعلمات في المدرسة، سلم أبو دولة الشهادات التقديرية، والميداليات التكريمية للطلبة المتفوقين.

 namoj222

taf333taf222