sis ess 

elearning  Email 

Acad-Calendar    adminsis

fran1610 

مندوبة عن رئيس جامعة اليرموك، شاركت رئيسة قسم اللغات الحديثة في كلية الآداب بالجامعة الدكتورة بتول المحيسن في فعاليات مؤتمر رؤساء الجامعات الفرانكفونية  في الشرق الأوسط المنعقد في مدينة بيروت في الفترة من 15-17 من تشرين الأول الجاري، بمشاركة  أربع عشرة دولة وهي الأردن وقبرص، وجيبوتي، ومصر، والإمارات العربية المتحدة، وأثيوبيا، وإيران، والعراق، وفلسطين، والسودان، واليمن، والباكستان، وسوريا، والمملكة العربية السعودية، وبحضور مدير الوكالة الجامعية الفرانكفونية في الشرق الأوسط هرفي سايوزان، والسكرتير العام للجامعات العربية عزت عمرو، ورئيس البرلمان اللبناني نبيه بري.

 وذكرت المحيسن أن المؤتمر يعتبر فرصة لتبادل وجهات النظر ومناقشة العديد من الموضوعات المرتبطة بعمل واهتمامات الوكالة الفرانكفونية حيث تم بحث آليات تنفيذ أربع مبادرات واسعة النطاق في الشرق الأوسط، وإجراء حلقات نقاشية حول سبل توطيد وتدعيم العلاقات الثنائية بين الجامعات والشركات في لبنان، بالإضافة إلى عقد سلسلة من الندوات والمحاضرات المرتبطة بالحديث حول مسألة المهاجرين واللاجئين والنازحين، وعقد الدورات الالكترونية التشاركية بحيث تكون عامة ومفتوحة حول قضية مهارات الحوار بين الثقافات المتنوعة بالتعاون مع الجامعات الفرانكفونية في منطقة الشرق الأوسط، وإعداد ورش العمل المتخصصة بتعميم وتعزيز ثقافة السلام.

وأشارت إلى أن الوكالة الجامعية الفرانكفونية تلعب دوراً كبيراً في دعم وتعزيز المهارات والقدرات البحثية لدى المؤسسات التي تنضوي تحت عضويتها وذلك من خلال برامج تدريبية لمستوى الدراسات العليا وخاصة الدكتوراه، بحيث تتضمن مواضيع محددة تدعم فيها مشاريع البحث العلمي بين الجامعات على ضوء حاجة المنطقة العربية.

   وعرضت المحيسن دور جامعة اليرموك في تنفيذ العديد من الدراسات والمؤتمرات المتخصصة بقضايا اللجوء وذلك من خلال مركز دراسات اللاجئين والنازحين والهجرة القسرية الذي يسعى إلى إجراء البحوث والدراسات المتعلقة بقضايا اللجوء والنزوح ومن منظور عالمي، إضافة إلى تنمية الوعي والإدراك بقضايا وتبعات الهجرات القسرية.

0
0
0
s2sdefault