معرض افتراضي 2

برعاية رئيس جامعة اليرموك الدكتور نبيل الهيلات نظمت كلية الفنون الجميلة في الجامعة معرض الفنون التشكيلية الافتراضي الأول بعنوان "الفن في مواجهة كورونا".

وقال عميد كلية الفنون في الجامعة الدكتور وائل حداد أن فكرة تنظيم هذا المعرض جاءت من أجل الخروج بالطلبة من الحالة التي يعيشونها منذ بداية العام الماضي بسبب جائحة كورونا واتاحة الفرصة لهم للانخراط في الفعاليات الثقافية والفنية، وخلق مساحة للابداع والتلاقي الفني وإن كانت بشكل إفتراضي، وتشجيعهم على تطوير مهاراتهم وحثهم على الابداع من خلال التعبير عن مشاعرهم تجاه هذه الجائحة من خلال أعمالهم الفنية، بالاضافة إلى تسليط الضوء على الدور الذي تلعبه المؤسسات الأكاديمية والفنية في تطوير مهارات الطلبة في أوقات الازمات.

وأوضح الدكتور محمد السالم المشرف على تنظيم المعرض، أن هذا المعرض الافتراضي يجسد الأعمال الفنية ل 16 طالبا وطالبة من تخصص الفنون التشكيلية، والتي قدمها الطلبة ضمن مساقات الفصل الدراسي الثاني، خلال فترة حظر التجول الذي تم فرضه على جميع مناطق المملكة.

وأشار إلى أن هذه الأعمال الفنية جاءت كتجربة للخروج من تبعات الحظر الذي فُرض مع بداية دخول فيروس كورونا إلى الأردن والترفيه عن النفس للطلبة من جهة، وكمحاولة من طلبة الكلية للقيام بدورهم في نشر الفن والثقافة، ومنحهم الفرصة للتأمل والتعايش مع الظروف الراهنة، واستغلال فترة الحظر في تنمية مهاراتهم الفنية، وتشجيعهم على الابداع من خلال التركيز على القيم الانسانية وبث الرسائل التربوية من خلال أعمالهم الفنية من جهة أخرى.

وقال السالم أن المعرض الذي تم نشره عبر الصفحة الرسمية للجامعة على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" يتضمن 30 عملا فنيا جسدت مشاعر الخوف من المجهول، ومحاولة خلق بصيص الأمل، أو البحث عن نقطة بيضاء في ظل ما تعاني منه البشرية من قتامة الصورة العامة بسبب تفشي فيروس كورونا في كافة دول العالم.

ويمكن الإطلاع على الفيديو الخاص بالمعرض عبر الرابط الالكتروني:

https://m.facebook.com/story.php?story_fbid=4878596012212310&id=153836474688311

 معرض افتراضي1

0
0
0
s2sdefault