kma3rd

رعى نائب رئيس جامعة اليرموك للشؤون الطلابية والاتصال الخارجي الدكتور فواز عبدالحق افتتاح معرض "الأردن وطن المحبة والإباء" للفنان خليل الكوفحي نائب مدير مركز الملكة رانيا للدراسات الأردنية وخدمة المجتمع، والذي نظمته مكتبة الحسين بن طلال بمناسبة ذكرى معركة الكرامة، وعيد الأم، ويستمر أربعة أيام.

وقال عبدالحق إن الفن يعتبر أحد أهم معالم الحضارة، ووسيلة للتعبير عن مختلف المشاعر الإنسانية، مشيدا بالأعمال الفنية التي قدمها الفنان الكوفحي والتي تنم عن حس فني راق، داعيا كلية الفنون الجميلة للاستفادة من أعمال الفنان الكوفحي ومن دراساته التي أجراها في  مجال الفن التشكيلي، مؤكدا دعم إدارة الجامعة للإبداعات اليرموكية في مختلف المجالات الفنية والرياضية والثقافية، مشيدا بالجهود التي تبذلها إدارة مكتبة الحسين بن طلال في سبيل نشر العمل الثقافي والفني.

بدوره أكد مدير المكتبة الدكتور عمر الغول سعى المكتبة لأن تكون مساحة لكل مثقف ومبدع من الجامعة والمجتمع المحلي لمدينة اربد، لنشر اعمالهم الثقافية والفنية.

من جانبه  شكر الفنان الكوفحي إدارة الجامعة لدعمها الموصول لمختلف الطاقات الفنية في الجامعة، مثمنا الدور الذي تقوم به المكتبة في نشر الثقافة والفنون، مشيرا إلى أن المعرض اشتمل على ما يقارب 32 لوحة فنية، تنوعت موضوعاتها بين التجريدية، والمناظر الطبيعية، والمباني القديمة، ولوحات للعائلة الهاشمية، استخدم فيها ألوان الاكريلك والمائية.

وحضر افتتاح المعرض عدد من أعضاء الهيئة التدريسية في كلية الفنون الجميلة، والمسؤولين في الجامعة، ومجموعة من طلبتها.

 

 

0
0
0
s2smodern