sis ess 

elearning  Email 

Acad-Calendar    adminsis

 noten4111

التقى رئيس جامعة اليرموك الدكتور زيدان كفافي، مسؤولة برنامج "صندوق نيوتن-خالدي" البريطاني الدكتورة غياثري وارنا سوريا، والدكتورة فيونا بوتيرز من السفارة البريطانية في عمان، وذلك لبحث اجراءات الاستفادة من منح المقدمة من الصندوق.

وفي بداية اللقاء أكد كفافي اهتمام باحثي اليرموك بإجراء المشاريع البحثية المتميزة المدعومة من مختلف الجهات الدولية في المجالات المتنوعة حيث أن تنفيذ مثل هذه المشاريع ينعكس إيجابا على المسيرة المهنية للباحث، ويثري معارفه ومهاراته في مجال تخصصه.

وأكد أن تعاون اليرموك مع صندوق نيوتن- خالدي من شأنه أن  يتيح الفرصة للباحثين في الاردن والمملكة المتحدة للتعاون في مجال البحوث والمشاريع العلمية المشتركة، لافتا إلى أهمية إعادة النظر في إجراءات تقديم الدعم للباحثين من الجانب الأردني مما يسهم في تحفيز عدد أكبر من الباحثين للمشاركة والتقدم للمنح المقدمة من الصندوق.

من جانبها أكدت غياثري استعداد إدارة الصندوق لإعادة النظر في إجراءات تقديم الدعم نظرا لاهتمامها في جذب أكبر عدد من الباحثين للاستفادة من المنح المقدمة من الصندوق، مؤكدة على أهمية الاستفادة من خبرات باحثي اليرموك المتميزة في المجالات العلمية المتنوعة.

وحضر اللقاء نائب رئيس الجامعة الدكتور أحمد العجلوني، ومدير دائرة العلاقات والمشاريع الدولية الدكتور موفق العتوم، ومدير العلاقات العامة والاعلام مخلص العبيني.

وخلال زيارتهن للجامعة ألقت مسؤولة برنامج "صندوق نيوتن-خالدي" محاضرة استمع اليها عدد من أعضاء الهيئة التدريسية في الجامعة، استعرضت فيها نشأة "صندوق نيوتن" الذي يهدف إلى بناء الشراكات في البحث والابتكار بين بريطانيا وثمانية عشر دولة شريكة لدعم التنمية الاقتصادية والرفاه الاجتماعي فيها، ولتطوير قدرتها في مجالي البحث والابتكار ولتحقيق النمو المستدام طويل الأجل، لافتة إلى صندوق نيوتن في الأردن سُمِيَ ب "صندوق نيوتن-خالدي" احتفاءً بعالم الكيمياء الحيوية الأردني الدكتور أسامة الخالدي.

وأضافت أن الصندوق وبإشراف من المجلس الثقافي البريطاني وبالتعاون مع وزارة التعليم العالي اطلق برنامج ربط الباحثين، حيث تم التركيز على خمسة مجالات حددتها الوزارة على أنها أولويات للتنمية المستدامة في الأردن على المدى الطويل، وهي الإدارة المستدامة للمياه، والطاقة المتجددة، والإنتاج الغذائي المستدام، والتكنولوجيا الحيوية والأمن الحيوي، وتكنولوجيا النانو، بحيث يتم دعم الجامعات الأردنية والباحثين الأردنيين بتشبيكهم مع شركاء بريطانيين لغايات التقديم لمنح "صندوق نيوتن-خالدي".

noten4112

0
0
0
s2sdefault