waqfi

شاركت المدرسةُ النموذجيةُ في جامعة اليرموك في برنامج "التوأمة الإلكترونية" الذي طرحته وزارة التربية والتعليم بالتعاون مع وحدة المشاريع الأوروبية، وبدعم من مبادرة "مدرستي"، حيث حَصَدَت معلمة اللغة الإنجليزية ميسون الوقفي المركز الأول على مستوى المملكة في مشاريع "التوأمة الإلكترونية" مما أهلها للمشاركة في المؤتمر الذي عقد في بولندا، كما حصلت على شهادتي الجودة المحلية والدولية عن مشروعها(Culture Street No 2) ، في حين حصلت معلمة الحاسوب مها العمور على شهادتي الجودة المحلية والدولية عن مشروعها (Culture Street No 3)، ومعلمة الكيمياء خنساء جرادات على شهادة الجودة المحلية.

وأوضح مدير المدرسة الدكتور علي العمري أن هذه المشاركة جاءت ضِمْنَ سِلسلَةِ النَّشاطاتِ اللَّامنهجيَّةِ التِي تَقوم بها المَدْرسةُ النموذجيةُ، وانطلاقًا من إيمانها بضرورة التعاون الخلَّاق، وَدعم معلمي المدرسةِ، ورفع كفايتهم، وتأهيلهم، وتمكينهم مِنْ خَلْق بيئاتٍ تنافسية متنوعة ومتجددة.

حيثُ تضمَّنتْ المشاركةُ قيامَ مجموعةٍ من المعلمين والمعلمات بجملة من المشاريع التي ساهمت في تنمية مهارات الطلبة وتحفيزهم على البحث والاستقصاء، الأمر الذي ساهم بدوره في تعزيز ثقتهم بأنفسهم، منها "مشروع الأزياء التراثية للشعوب"، ومشروع "الوجبات المدرسية الصحية".

وقد شاركت المدرسة في المؤتمر الذي عُقدَ في عمَّانَ في مَتْحَفِ الأردن، وتضمن عقد عدة ورَش تدريبيةٍ هدفت إلى التعرف إلى أساليب التدريس الحديثة، وإعداد المعلمين، ورفع كفايتهم وتأهيلهم.

0
0
0
s2sdefault