darelber

زار وفد طلبة مساق "الإرشاد الأسري في الإسلام" من قسم الدراسات الإسلامية بكلية الشريعة والدراسات الاسلامية باليرموك، دار البر لكبار السن  بإربد، رافقتهم مدرسة المساق الدكتورة سميرة الرفاعي.

 واشارت الرفاعي إلى ان الهدف من هذه الزيارة تقديم الدعم الاجتماعي والنفسي للمسنين في الدار، والاطلاع على الأساليب الإرشادية في التعامل مع هذه الحالات الخاصة.

وقدم مدير الدار علي عبابنة شرحاً وافياً للخدمات لتي تقدمها الدار، والتي تتضمن الرعاية الصحية والاجتماعية والنفسية للمقيمين، لافتا إلى أن الحالات التي ترعاها الدار تشمل كبار السن من الرجال الذين لم يتيسر لهم الزواج والإنجاب وليس لديهم من يؤويهم، موضحا أن الدار لا تقبل المسنين الذين لديهم أبناء حتى لا يكون ذلك تشجيعاً على العقوق، معربا عن شكره على هذه الزيارة لأهميتها في رفع المستوى المعنوى للمسنين.

وقد التقى الطلبة خلال الزيارة بالمسنين وقدموا لهم الهدايا التذكارية بهدف إدخال السرور على قلوبهم وإشعارهم بقيمتهم الاجتماعية والإنسانية في المجتمع.

 

0
0
0
s2sdefault